لمولود ذكر… إليك الصوديوم والبوتاسيوم!

by Kermalouki

أشارت بعض الأبحاث العلمية الجديدة إلى أن الأمهات اللواتي يفضلن الإفطار الغني بالحبوب والبوتاسيوم تلد ذكوراً أكثر من الإناث، عن الأمهات اللواتي يتغاضين عن وجبة الإفطار ببعض السعرات الحرارية الممثلة في أي مشروب.
ويمكن حصر العناصر الغذائية المؤثرة في تحديد نوع الجنين كالتالي :
الأطعمة التي تحتوي على كميات أكثر من الصوديوم والبوتاسيوم تساعد في زيادة نسبة الحمل في الذكور. ويتواجد البوتاسيوم فى الفاصوليا والخضروات والبطاطا والجزر والسمك واللبن منزوع الدسم والموز. فينما الأطعمة التى تحتوي على الصوديوم هي ملح الطعام واللحوم والخميرة والطماطم والجبنة .
أما علمياً، فإن تحديد نوع الجنين طرقه بسيطة، إذ كلما كانت العلاقة الجنسية قريبة من وقت التبويض كلما زادت الفرصة في إنجاب ولد والسبب يكمن في أن الحيوان المنوي المسؤول عن إنجاب الأنثى “X” أثقل وزناً من الحيوان المنوي الذكري ” Y “،هذا إضافة إلى هشاشة وضعف الحيوان المنوي الذكري عن الأنثوي. وكلما كان الوقت قريباً من التبويض كلما زادت فرصة الحيوان المنوي الذكري لتلقيح البويضة.
كذلك، لا بدّ من جعل الوسط الداخلي للمهبل مناسباً أكثر للحيوان المنوي الذكري أو الأنثوي، فالوسط الحمضي يعتبر مناسباً أكثر للحيوان المنوي الأنثوي بينما الوسط القلوي مناسب أكثر للحيوان المنوي الذكري. ويمكن فعل ذلك عن طريق تناول الأطعمة التى تم ذكرها، إضافة إلى التوصيات التى يعطيها لك طبيب مختص .

Related Articles