هذه أسباب “القرقرة” في البطن

by Kermalouki

قال أخصائي أمراض الجهاز الهضمي، إنه إذا كانت القرقرة خفيفة وقبل تناول وجبة الفطور، فالأمر طبيعي. ولكن إذا زادت فقد تكون علامة لمرض ما.

وأضاف أنه يمكن أن يكون سبب قرقرة البطن مايلي:

– إضطرابات عصبية: تسبب الإضطرابات العصبية مثل الإجهاد، زيادة في النشاط الحركي للأمعاء، لذلك نسمع قرقرة البطن التي لا تظهر في الظروف الإعتيادية.

– متلازمة القولون العصبي: عندما يضطرب عمل الأمعاء بسبب الجهاز العصبي المركزي، تزداد حركة الأمعاء كثيرًا أو تنخفض، وتزداد حساسية الغشاء المخاطي وعندها يشعر الإنسان بالألم ويصاب بالإسهال أو الإمساك.

– الحصى في كيس المرارة: تسبب أمراض كيس المرارة في تغيير خصائصها. وقد تسبب الحصى في فرط نمو البكتيريا، وتسبب زيادة في تكوين الغازات، التي تكون عادة مصحوبة بأصوات الفقاعات والقرقرة.

– إلتهاب البنكرياس أو تلف البنكرياس: يعتبر البنكرياس أحد الأعضاء الرئيسة في الجهاز الهضمي. فإذا حصل إضطراب في عملية هضم مكوّنات الطعام، تتكاثر البكتيريا، التي يمكن أن تكون مصحوبة بتكوين الغازات وحدوث القرقرة في البطن. وتسبب بعض المواد زيادة في تكوين الغازات. من هذه المواد: التفاح والعسل والبطيخ الأحمر والثوم والبصل واللبن والحليب والخبز والبسكويت وغيرها.

– إلتهاب أو قرحة المعدة: عند وجود هذه الأمراض، تصبح الظروف ملائمة لنمو البكتيريا وتكاثرها.

– التغذية غير الصحيحة: يجب التقليل من تناول الأطعمة الدسمة والحلويات، وشرب المزيد من الماء.

وقد ختم الطبيب أنه إذا أصبحت قرقرة البطن مسموعة للآخرين فيجب إستشارة الطبيب المختص.

Related Articles